أبو عرار: يجب تطوير وتحسين العلاج لكبار السن بأسرع وقت

في خطابه من على منبر الكنيست يوم الأربعاء 24-1-2018 بخصوص موضوع العلاج  التمريضي للمسنين والذي تم طرحه للنقاش من قبل عدد من أعضاء الكنيست، والنائب

 طلب ابو عرار ، قال :” إن فرع العلاج التمريضي لكبار السن يمر في مرحلة صعبة تتجلى في نقص الأيدي العاملة ذات الخبرة والمهارات في بيوت المسنين، والحكومة تتجاهل هذه المشكلة، ولا تبادر في تنفيذ أية حلول”.
وأضاف:” حسب المعطيات هناك تصاريح لنحو 50 ألف عامل أجنبي للعناية بكبار السن الذي يعيشون في بيوتهم، بينما لا يوجد أي حل لأكثر من 27 ألف مسن الذين يتواجدون في الأقسام التمريضية المتنوعة، مؤكداً على أن هذا الوضع غير مقبول ويتوجب على الدولة إيجاد حل لهذا الموضوع الإنساني”.
وأختتم النائب أبو عرار قوله:” الإسرائيليون يرفضون القيام بعمل العناية بالمسنين، حيث لا يوجد هناك أي حل للأقسام التمريضية سوى تشغيل عمال غير مؤهلين من اللاجئين المتواجدين في البلاد، مؤكداً أنه يتوجب على وزير الرفاه عضو الكنيست حاييم كاتس أن يثبت أنه وزير يهتم بالضعفاء من خلال ايجاد حل لمشكلة العناية بالمسنين في أسرع وقت ممكن”.

Follow on Facebook

Font Resize
%d مدونون معجبون بهذه: