15 ديسمبر، 2017

مجلس الشبلي أم الغنم يزف للمواطنين بشرى إقامة منطقة صناعية

زف المجلس المحلي الشبلي أم الغنم بشرى سارة للمواطنين، بإعلانه عن إقرار إقامة منطقة صناعية قرب كدوري تابعة للسلطات المحلية، الشبلي أم الغنم، كفار تابو، كفر كما والجليل الأسفل.
وزارة الاقتصاد والصناعة ووزارة المساواة الاجتماعية تدعمان إقامة هذه المنطقة وتم تخصيص ميزانية أولية بقيمة 5 مليون شيكل وميزانية مليون شيكل للتخطيط، والحديث يدور عن منطقة صناعية مساحتها 650 دونم، والهدف جلب مستثمرين لإقامة مصانع وشركات في مختلف المجالات منها الصناعة الحديثة والهايتك.
المشروع يعود بالفائدة على القرية من ناحيتين، أولًا تشغيل الشبان والشابات من القرية بالمصانع المختلفة التي ستقام في المنطقة الصناعية وأيضًا حصول المجلس على مردود ضرائب الأرنونا من المنطقة الصناعية طبعًا ستقسم الأرنونا على السلطات المحلية الأربع.
رئيس المجلس نعيم شبلي ونائبه زيدان سلفيتي وعدد من المسؤولين بالمجلس التقوا قبل فترة وجيزة بوزير الاقتصاد إيلي كوهين لبحث هذا الموضوع، كما اجتمعوا مرارًا قبل ذلك مع وزير المساواة الاجتماعية غيلا غمليئيل، وقد أبرق رئيس المجلس المواطنين ببيان يبشرهم بهذا القرار مؤكدا على أن التطوير مستمر.



Follow on Facebook

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Font Resize