11 ديسمبر، 2017

مسيرة التطوير مستمرة بالشبلي أم الغنم: وصول المباني المؤقتة للمدرسة الزراعية وإنشاء دوار جديد

لا يمر يوم على الشبلي أم الغنم إلّا وينجح المجلس المحلي بتحقيق إنجاز جديد، فبين مشاريع تنجز ومشاريع يخطط لها، وبين مصادقات من وزارات ومكاتب حكومية هامة وبين وضع حجر أساس لبنايات ومراكز هامة، يتألق المجلس المحلي وإدارته كل يوم أكثر.

اليوم الاثنين، وصلت المباني المؤقتة للمدرسة الزراعية في الشبلي أم الغنم، بإدارة الاستاذ فريد سعايدة، المدرسة التي تعتبر استكمالًا لطريق العلم والثقافة التي تسير عليها إدارة المجلس.
رئيس الجلس نعيم شبلي ونائبه زيدان سلفيتي تواجدا عند تسليم الغرف فشكرا العاملين في المكان وأشرفا على العمل.

وفي سياق آخر، تستمر أعمال تطوير الشوارع والأحياء في عرب الشبلي وأم الغنم، ومؤخرًا انتهت الأعمال في الدوار الجديد (رقم 3) في حارة الهواشلة بقرية عرب الشبلي، حيث تم إنشاء هذا الدوار لتسهيل حركة المرور في الحي.

رئيس المجلس نعيم شبلي قال: كما ترون، انجازات في مجال التربية والتعليم وهو المجال الاهم بالنسبة لنا، افتتاح مدارس جديدة وتطوير المدارس القديمة وتوسيعها، وهذا بجانب أعمال تطوير في كل شوارع القرية، وإنشاء دوارات جديدة وأرصفة واعمال كثيرة تصب كلها في صالح المواطنين وجودة حياتهم، هذا بالإضافة للمشاريع الكبرى والتي نجلب لها الدعم المباشر من الوزارات، كمركز التراث البدوي الذي وضعنا حجر الأساس لإقامته الشهر الماضي وبمشاركة الوزيرة غيلا غمليئيل وعدد من كبار المسؤولين.

 

Follow on Facebook

Font Resize