أبريل 24, 2017

نفايات البناء والهدم خطر بيئي محدق بنا !!

سوار غدير – طالبة في المرحلة الثانوية بئر المكسور
أصبحنا اليوم نعاني من تلويث شديد للبيئه , النفايات هو من أخطر انواع التلويث البيئي ويرجع السبب الرئيسي للتلويث هو الانسان و استعماله واستهلاكه للمواد.
ان للنفايات اضرار كثيرة على النبات والحيوان والإنسان فجميعنا نعيش في بيئة واحدة اذا تضرر احدهم فأنه يؤثر على باقي الكائنات.
نحن اليوم نعاني من مشكلة كبيرة وهي رمي نفايات البناء والهدم الذي يخرج من بناء البنايات والبيوت والعمارات التجارية والخاصة . وهناك اكثر من %50 من الاشخاص الذين يرممون منازلهم او بناء منازل جديدة يلقون النفايات التي تخرج من هذا الهدم والبناء امام منازلهم ويجعلون المنظر البيئي غير لائق , ولا يمكن ان نتغاضى عن الكميات الهائلة من النفايات التي تخرج من اعمال البنى التحتية وكمية هذه النفايات تصل لحوالي 1.5 طن وهذه الكمية كبيرة وهائلة تلقى في المناطق المفتوحة الأمر الذي يلوث الارض وموارد المياه والهواء ويؤدي ذلك الى زيادة الحشرات والحيوانات الضالة والقوارض.
إنّ إلقاء نفاية البناء في الملك العام غير المواقع المرخَّصة يضرّ بصحّة الإنسان وبجودة البيئة وبالموارد الطبيعية, ونذكر من هذه الأضرار:


تلويث موارد المياه الجوفية من خلال تلويث مياه الأمطار بالمواد الكيماوية الضارّة والخطرة في طريقها إلى جوف الأرض
تلويث الأراضي
تلويث الهواء نتيجة اندلاع الحرائق
هدم المساحات المفتوحة والإيذاء بالمناظر الطبيعية
بقايا الأسبست في ملك العام تهدد صحّة الجمهور
المواد الخطرة في نفاية البناء
مواد اللصق
الأسبست
غازات الفريون والهالون الممنوع إطلاقها في الهواء
المواد المضافة إلى الباطون
بقايا الخشب الذي علِج بالمستحضرات لمكافحة الحشرات الضارّة
مواد الإغلاق المحكم والدهون
أغلفة المواد التي تبقت عليها بعض المواد الخطرة


حسب رأيي يوجد حل لهذه الازمة وهو قانون تنظيم نفايات البناء والذي يهدف الى المحافظه على النظافة (تنظيم نفايات البناء) بما يجب على السلطة المحلية علاج نفايات البناء وإزالتها مثل: تقديم مخالفات منزلية وجباية رسوم دفع من المستهلك, وفرض القانون ايضا وفرض العقاب المشدد على الذين يرمون نفايات البناء في غير المواقع القانونية المعدة لذلك .

تابعنا في الفيسبوك

1 Comment on نفايات البناء والهدم خطر بيئي محدق بنا !!

اترك رد